انقسام في الأهلي حول مصير لاسارتي وسعد سمير يتلقى العلاج في ألمانيا


اخبار الرياضة

شهدت الأيام الأخيرة قلق كبير بين جدران النادي الأهلي وانقسام إدارة حول مصر المدير الفني مارتن لاسارتي بعد الهزيمة التاريخية التي تعرض لها الفريق الأحمر أمام صن داونز الجنوب افريقي بخماسية دون رد في ذهاب الدور ربع النهائي من بطولة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم وخرجت الكثير من التسريبات تؤكد اقتراب المدرب الأوروجوياني من الرحيل عقب مباراة الأهلي وصن داونز في الإياب والمقرر لها يوم السبت المقبل على ملعب استاد برج العرب في الإسكندرية حيث ستكون مهمة انتحارية للاعبي الأهلي الذين يأملون في تعويض الإخفاق في مباراة الذهاب وتحقيق ريمونتادا تاريخي يرد به على المشككين في قدرات الفريق.

وأكدت الأنباء أن الأهلي ينتظر لحين انتهاء مباراة العودة أمام فريق صن داونز بطل جنوب أفريقيا ليخرج بقرار إقالة المدير الفني مارتن لاسارتي وأشارت التقارير أن النادي يستعين بمدرب مصري لقيادة الفريق حتى نهاية الموسم الكروي الجاري لحين البحث عن مدرب جديد في الفترة القادمة وبالرغم من البداية الجيدة للمدرب الأوروجوياني مع الأهلي إلى أن النهايات لم تكن مرضية للجماهير والهزيمة المزلة أمام بطل جنوب أفريقيا لن تشفع له بالاستمرار مع الفريق ولكن يبقى أمام المدرب فرصة أخيرة لتصحيح المسار والاستمرار مع الأهلي وإرضاء جماهير الأهلي الغاضبة بتحقيق " المستحيل " وعمل ريمونتادا كبير أمام صن داونز في مصر واقتناص بطاقة التأهل إلى المربع الذهبي لدوري الأبطال.

وأكدت مصادر داخل الأهلي أن إدارة النادي برئاسة الكابتن محمود الخطيب قررت بالفعل إقالة المدرب إلا أنها فضلت تأجيل الإعلان الرسمي عن القرار لحين انتهاء مباراة اليوم يوم السبت لعدم حدوث أزمة في النادي وضمان الاستقرار للفريق وأشارت المصادر أن قرار الخطيب جاء بناءً على الضغوط التي تعرض لها من مجلس الإدارة وجماهير القلعة الحمراء بالإضافة إلى علمه بشكوى بعض اللاعبين بالفريق من طريقة تعامل مارتن لاسارتي معهم وعدم منحهم الفرصة مثل أحمد فتحي وحسين الشحات ووليد أزارو.

وفي سياق متصل قررت إدارة النادي الأهلي سفر مدافع الفريق الأول لكرة القدم سعد سمير إلى ألمانيا للخضوع إلى فحوصات طبية على يد أحد الأطباء الألمان المتخصصين لتشخيص إصابة اللاعب بشكل نهائي والوقوف على طريقة علاجه ومدة غيابه عن الفريق حيث يعاني سمير من قطع جزئي في الرباط الصليبي الخلفي ويعاني أيضا من جزع في الرباط الداخلي والخارجي للركبة وأكدت مصادر داخل الأهلي أن اللاعب لن يحتاج إلى التدخل الجراحي وأن العلاج الطبيعي يكفي لعودة اللاعب خلال 3 أشهر تقريبًا وكان سعد سمير قد تعرض للإصابة أثناء المشاركة في مباراة الأهلي وصن داونز بذهاب ربع نهائي دوري أبطال أفريقيا والتي خسرها الأهلي بخماسية دون رد.